Posted by: peribadirasulullah | September 16, 2009

Mukjizat Lailatul Qadar Pemuda Dapat Kembali Penglihatanya.

شاب فلسطيني كفيف يستعيد بصره بمعجزة ليلة القدر في مسجد بغزة

تاريخ النشر : 2008-09-28
القراءة : 29892
شاب فلسطيني كفيف يستعيد بصره بمعجزة ليلة القدر في مسجد بغزة
في ليلة السابع و العشرين من رمضان الجاري حين كانت حبات المطر الخفيفة تتساقط فيها كان الشاب أحمد صلاح قديح 24 عاما من محافظة خان يونس معتكفا في مسجد أبو دراز في عبسان الكبيرة ليفاجأ بوميض ابيض تفتحت بعده عيناه إلى الضياء الساطع بعد أن كانت لا ترى إلا النور مبعثرا ومشوشا.
Pada malam 27 Ramadhan dalam keadaan hujan renyai-renyai, Ahmad Soleh yang telah buta . Beriktikaf di masjid tiba-tiba matanya berlinangan kesedihan KERANA BACAAN DOA IMAM  lalu membuka matanya terpancarlah cahaya pada pandangannya..cahaya hidayah dan juga cahaya penglitan untuk menatap kembali keindahan dunia.

الشاب أحمد يروي كيف أعاد الله له بصره في تلك الليلة المباركة التي هي خير من الف شهر قائلا :” عندما كنت في سن الثانية عشر من عمري وكنت في المدرسة حينها حيث كان الأطباء يقومون باجراء فحوصات طبية لجميع الطلاب أخبرني الطبيب أن نظري ضعيف جدا وعلي أن اركب نظارة لحماية عيوني وأعطاني حينها ورقة لكي أعطيها لوالدي لتركيب النظارة لكني لم أعطها لوالدي ولم أركب النظارة”.

Allah kembalikan penglihatanya pada malam yang penuh keberkatan setelah berusaha melalui pembedahan di sekolah dahulu, beliau tidak dibenarkan memandu kenderaan dan tidak layak memiliki Lesen Memandu kerana penglihatannya terlalu lemah. saya tidak mampu membaca  melainkan  dari jarak yang paling dekat tetapi tidak jelas, itupun dengan menggunakan kacamata.

ويتابع قديح :” بعدها زاد وضع نظري سوءا ليضعف بصري بدرجة كبيرة وبعد فترة طلب مني والدي أن أتقدم لاستخراج رخصة سياقة سيارات فتقدمت لإحدى المدارس واجريت بفحص النظر فرفضت المدرسة منحي الرخصة بحجة أن نظري ضعيف جدا “.

وأضاف قديح :” ساءت حال عيناي لدرجة أن الرؤية أصحبت سيئة جدا حيث اصبحت أضع عيني قريبة جدا من الكتاب”.

المعجزة :

وحول المعجزة التي اكرمه الله بها واستعاد بها بصره كاملا يقول :” بعد أن عدت إلى الله وتبت إليه وأصبحت مداوما على صلاتي رغم انني لم أعتكف في أي يوم في المسجد قبل تلك الليلة التي قررت فيها الاعتكاف تقربا وتضرعا الى اللله العلي القدير .. وكانت تلك أول مرة أقيم الليل فيها”.

Setelah saya bertaubat dan beriktikaf di dalam masjid, selama ini saya tidak pernah berbuat demikian, inilah kali pertama saya berjaga malam.

ويتابع والفرح يومض في عينيه “قرأت القران وصليت في جماعة و في صلاة التهجد في الركعتين الآخرين أطفئت أنوار المسجد و كان الإمام و المصلون خاشعين في الدعاء إلى الله عندها ظهر أمامي ضوء ابيض ففتحت بصري و تأكدت من بصيرتي و إذا بي أرى الأشياء بطبيعتها .

Saya amat  gembira kerana dapat melihat imam dan para jemaah bersolat yang mana sebelum ini saya tidak menangis kerana Allah tetapi setelah saya  berdoa bersama imam dan para jemaah SAYA MENANGIS DAN BERTAUBAT KEPADA ALLAH…. DISAAT AIRMATA SAYA BERLINANGAN TIBA-TIBA SAYA MELIHAT CAHAYA YANG MANA CAHAYA  PERTOLONGAN ALLAH DAN NIKMAT MELIHAT DUNIA.

ذهبت في صباح اليوم التالي إلي الطبيب و إذا بنظري في أفضل حالات الأسوياء بصريا و نظري 6 على 6 .


Tinggalkan Jawapan

Masukkan butiran anda dibawah atau klik ikon untuk log masuk akaun:

WordPress.com Logo

Anda sedang menulis komen melalui akaun WordPress.com anda. Log Out /  Tukar )

Google photo

Anda sedang menulis komen melalui akaun Google anda. Log Out /  Tukar )

Twitter picture

Anda sedang menulis komen melalui akaun Twitter anda. Log Out /  Tukar )

Facebook photo

Anda sedang menulis komen melalui akaun Facebook anda. Log Out /  Tukar )

Connecting to %s

Kategori

%d bloggers like this: